الأخبار أخبار الرحمة العالمية
"الرحمة العالمية" تنظم أسبوع التعريف بالنبي في إيطاليا

18/11/2018
الرحمة العالمية
"الرحمة العالمية" تنظم أسبوع التعريف بالنبي في إيطاليا

نظمت جمعية الرحمة العالمية أسبوع "التعريف بالنبي صلى الله عليه وسلم" في المركز الإسلامي والواقع بمدينة صارونو شمال ميلانو بإيطاليا، وذلك بحضور نائب القنصل العام في القنصلية العامة لدولة الكويت بمدينة ميلانو عبدالمحسن الفارس، واستفاد منه أكثر من 2000 شخص، وتم توزيع أكثر من 1500 كتيب للتعريف بالنبي صلى الله عليه وسلم. وفي هذا الصدد، قال رئيس قطاع أوروبا في الرحمة العالمية خالد الملا: إن هذا الأسبوع يأتي ضمن مشروع «نور على نور» الذي يهدف إلى توعية المسلمين وغيرهم في أوروبا عبر مشاريع تعليمية واجتماعية، خصوصاً أن معظم الدول الأوروبية تحتاج إلى توعية المسلمين الجدد بالدين الإسلامي، وتعريف غير المسلمين بالإسلام في ظل وجود عدم التوعية الكافية للإسلام والسلوك الإسلامي. وتابع الملا: في اليوم الأول، تم افتتاح الفعالية التي انطلقت تحت شعار "وما أرسلناك إلا رحمة للعالمية" الذي حضرته د. سمية عبدالقادر، المسؤول في المجلس البلدي بمدينة ميلانو، وفي اليوم الثاني أقيمت محاضرة عن رحمة النبي صلى الله عليه وسلم الإنسانية، حيث كان يختار الأيسر والأسهل ما لم يكن إثماً؛ فعن عائشة قالت: "ما خُيِّر رسول الله صلى الله عليه وسلم بين أمرين إلا اختار أيسرهما، ما لم يكن إثمًا، فإن كان إثمًا كان أبعد الناس منه، وما انتقم رسولُ الله صلى الله عليه وسلم لنفسه في أمر يُنتهك منه، إلا أن تُنتهك لله عز وجل حرمة، فينتقم لله عز وجل"، كما زار الفعالية خلال هذا اليوم طلبة المدارس الابتدائية والمعاهد الثانوية الإيطالية والجمعيات ذات التوجه الإنساني مثل الهلال الأحمر والعفو الدولية، وأقيم حوار مباشر مع الشباب المسلم في إيطاليا حول رحمة النبي صلى الله عليه وسلم من خلال العديد من الشواهد. وأوضح الملا أن اليوم الثالث اشتمل على محاضرة بينت رحمة النبي صلى الله عليه وسلم بالحيوان، وكيف كان يعتبر الحيوان كيانًا معتبرًا، ذا روح، يُحِسُّ بالجوع، ويشعر بالعطش، ويتألم بالمرض والتعب، ويُدرِكه ما يُدرِك الإنسانَ من أعراض الجسد؛ فعن سهل بن الحنظلية رضي الله عنه قال: مرَّ رسول الله صلى الله عليه وسلم على بعيرٍ قد لصق ظهره ببطنه، فقال: "اتقوا الله في هذه البهائم المعجمة، فاركبوها صالحةً وكُلُوها صالحةً"، ثم أقيم يوم مفتوح للحضور اشتمل على العديد من الحوارات والتفاعل حول رحمة النبي صلى الله عليه وسلم. وبين الملا أن اليوم الرابع من أسبوع التعريف بالنبي صلى الله عليه وسلم اشتمل على محاضرة بينت رحمته بالبيئة، وكيف اهتمت السُّنة النبوية اهتماماً شديداً بالغرس والزرع في جملة أحاديث منها ما رواه البخاري ومسلم عن أنس قال: قال رسول الله، صلى الله عليه وسلم: "ما من مسلم يغرس غرساً، أو يزرع زرعاً، فيأكل منه طير أو إنسان أو بهيمة، إلا كان له به صدقة"، ثم قام الشباب المشاركون بزيارة المعاهد والمدارس والجمعيات زيارات منظمة لشرح كتاب "محمد" وكتاب "الرسالة" والسيرة النبوية واختتمت الفعالية بتكريم من شارك فيها.