وقفية الجسد الواحد
وقفية الجسد الواحد
وقفية الجسد الواحد
قيمة السهم : 120 د.ك
تبرع بمبلغ :

يعيش كثير من المسلمين في زماننا في بلاد مختلفة ما بين لاجئ ومشرد ومحتاج وضعيف؛ وقد حثَّ ديننا على التراحم والتكافل؛ فقال تعالى: (وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاء بَعْضٍ)، وقال صلى الله عليه وسلم: "مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم كمثل الجسد الواحد؛ إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالحمى والسهر"؛ لذا كانت هذه الوقفية؛ للملمة الجراح النازفة، وتخفيف الآلام، وتوفير الاحتياجات الإنسانية الضرورية للبقاء والحياة الآدمية لمن يفتقرون إليها.
ويصرف ريع هذه الوقفية على رعاية المتضررين والمنكوبين واللاجئين في الحروب والكوارث، وتتمثَّل أبرز أهدافها في: تحقيق مبدأ التكافل والتراحم بين المسلمين، والقيام بمهام الإغاثة للاجئين والمتضررين في الحروب والكوارث ورعايتهم، وتوفير الاحتياجات الإنسانية الضرورية للمكروبين والمنكوبين واللاجئين.

يمكنك دفع قيمة السهم دفعة واحدة، كما يمكنك المساهمة باستقطاع شهري قدره 10 د. ك حتى اكتمال السهم.
تصدر للمتبرع شهادة عضوية وتقرير سنوي عن إنجازات الوقفية.
مسؤول الوقفية: الشيخ عيسى الظفيري.